وسائل إستخدام المياه في حياتنا

وسائل إستخدام المياه في حياتنا

لا يمكن تصور الحياة على سطح الكرة الأرضية بدون وجود المياه، فالمياه عنصر أساسي وهام جداً لاستدامة واستمرارية الحياة على سطح الأرض، حيث تحتاج أجسام جميع الكائنات الحية للمياه وبكميات مختلفة، إضافة لذلك فالمياه هي العنصر الرئيسي للزراعة والذي بدونه تصبح الأرض قاحلة لا زرع فيها ولا خضرة وبالتالي ستموت الحيوانات التي تعتمد على النباتات في غذائها، وسيموت أيضاً الإنسان الذي يعتمد في غذاءه على الحيوان والنبات. من مصادر الماء التي تستمد منها الكائنات الماء البحار والمحيطات ومياه الأنهار والمياه الجوفية ومياه الامطار، وبشكل رئيسي تعتمد النباتات في مياهها على مياه الأمطار. ولكن الأمطار لا تتوافر طوال السنة، وحتى في فصل فصل الشتاء وهو الفصل الذي تتساقط فيه الامطار على معظم المناطق، ولكن هذه المياه المتساقطة كمياتها متفاوته من موسم مطري إلى آخر، وعدم تساقطها قد يؤدي إلى الجفاف. والماء يدخل في كل تراكيب الجسم المختلفة ويساعد على إنجاز كل الأفعال الحيوية، فهو يساعد على الهضم والامتصاص والإفراز والإفراغ ويدخل في تراكيب اللمف والدم والعصارات والأنزيمات والهورمونات، وهو يعمل على توازن السوائل في جسم الأنسان من خلال الجهاز البولي، إضافة الى كونه العامل الرئيسي في المحافظة على التوازن الحراري من خلال التعرق والتبخر سواء من الجلد أو من الرئتين . أن الماء موجود أما بشكل منفرد أو موجود في بعض الأغذية ضمن التركيب النسيجي لها كما في الفواكه والخضروات . إن احتياج الجسم للماء يعتمد على العديد من العوامل :ـ 1.الطقس ، ففي المناطق الحارة يحتاج الجسم ماءً أكثر من المناطق المعتدلة والباردة . 2.ظروف العمل ، فأذا كان الأنسان يعمل تحت ظروف ترتفع فيها درجة الحرارة فمن المؤكد يحتاج الى الماء أكثر من غيره لكونه يفقد ماء أكثر من خلال التعرق والتبخر . 3.عمر الأنسان وحجم جسمه ، فبالتأكيد الكبير يحتاج الى الماء اكثر من الطفل 4.الحالة المرضية للأنسان ، فالمصاب بألتهاب الأمعاء بالتأكيد يحتاج الى تعويض ما يفقده . وفي جميع الأحوال فنحن ننصح الأخوة بتناول الماء بأستمرار ، ففي شرب الماء فوائد رائعة وخصوصاً في الصباح الباكر، حيث إنه يساعد الجهاز البولي على الفعالية والنشاط ويمنع الى حدٍ ما من تكّون حصى المسالك البولية ، وكذلك يساعد في زيادة قابلية الرئتين على التخلص من المواد الضارة للجسم كثاني أوكسيد الكاربون . الحالة السائلة: يكون فيها الماء سائلا شفافا، وهي الحالة الأكثر شيوعا للماء. ويوجد الماء على صورته السائلة في درجات الحرارة ما بين الصفر المئوي، ودرجة الغليان، وهي 100 درجة مئوية. الحالة الغازية : يكون فيها الماء على شكل بخار، ويكون الماء بالحالة الغازية بدرجات حرارة مختلفة. خصائص الماء للماء عدة خصائص جعلت له قيمة كبيرة في الحياة، والصناعة، والزراعة، وغيرها من مجالات الحياة، ومنها: التغني بالماء و نعته بالخصال الحميدة لا يعفينا من ان نلم بخصائصه الفريدة الماء مركب كيميائي من عنصري الاوكسيجين و الهيدروجين ذرة من الاوكسيجين و ذرتين من الهيدروجين و تشكل الذرات مثلثا مجسما في راسه ذرة الاوكسيجين بشحنة سالبة و في جانبي القاعدة ذرتا الهيدروجين بشحنة موجبة و بنيان الماء بهذه الصورة يجعل منه سائلا فريدا كما يصفه الكيميائيون على اساس انه يشذ عن السوائل الاخرى في الكثير من الخصائص من خصائص الماء تميل جزيئات الماء إلى التصرف كمجموعات مترابطة و ليس كجزيئا منفصلة و مجموعات جزيئات الماء تكون محتوية على فراغات. التعادل الحمضي :الماء سائل متعادل كيميائيا، إذ أن درجة الحموضة أو القاعدية فيه هي 7، وهذا يعني أنه لا يمكن اعتبار الماء مادة حمضية أو قاعدية، لأنه مادة متعادلة كيميائيا. مصادر الماء مصادر الماء يوجد الماء في الطبيعة على ثلاث حالات فيزيائية: – حالة سائلة: مياه البحار والانهار والبحيرات و المياه الباطنية . – حالة متجمدة: كالثلوج والمسطحات الجليدية التي نراها خاصة في القطبين الشمالي والجنوبي واعلى الجبال الشاهقة. -حالة غازية: يوجد الماء على الحالة الغازية أي بخار الماء في الجو. يتوزع الماء في الطبيعة إلى: 1) مياه سطحية: وهذه المياه تتمثل في الانهار والبحار والمحيطات والقطع الثلجية: أ. مياه الامطار: هي انقى انواع المياه الطبيعية، حيث تنحل فيها اثناء سقوطها بعض الغازات المنتشرة في الجو كالاكسجين وثاني أكسيد الكربون … وبعض المواد الصلبة العالقة في الجو. ب. مياه الانهار: تتكون مياه الانهار اساسا من الامطار، وتحتوي هذه المياه على عديد المواد الصلبة المنحلة فيها بسبب مرورها وانسيابها عبر انواع التربة المختلفة. ج. مياه الينابيع: وتنقسم مياه الينابيع إلى نوعين: ينابيع صغيرة الحجم وينابيع كبيرة الحجم. د.مياه المحيطات والبحار: وهي تمثل النسبة الكبيرة. 2) مياه جوفية: وهي المياه الموجودة في باطن الأرض . أهمية الماء يعتبر استهلاك المياه بكميات جيدة أمراً مطلوباً وحيوياً وخصوصاً للعديد من شرائح المجتمع ويأتي في مقدمتهم : اولاً: الأطفال حيث يحتاج الطفل إلى كميات جيدة من السوائل والتي تساعد على النمو والحد من أي مشاكل صحية . ثانياً: كبار السن حيث ان كبير السن يحتاج إلى كميات جيدة من الماء للحد من أي مشاكل تنتج من الجفاف وخصوصاً انه يفقد حاسة العطش مع تقدم العمر .. ثالثاً: – الماء مذيب للفيتامينات والأملاح، والأحماض الأمينية والجلوكوز وكثير من العناصر التغذوية الأخرى . – يلعب الماء دوراً حيوياً في هضم، وامتصاص، ونقل، واستخدام العناصر التغذوية . – الماء هو الوسط الآمن للتخلص من السموم والفضلات . – يعتمد كل التنظيم الحراري للجسم على الماء . – ضروري في انتاج الطاقة،تزييت المفاصل . رابعاً: لا يستطيع الإنسان ان يعيش بدون ماء شرب لمدة تزيد على 72ساعة (ثلاثة ايام). إذا زادت المدة عن ذلك فقد يصاب الإنسان بغيبوبة نتيجة توقف عمليات البناء والهدم وتوقف حركة التفاعلات داخل الجسم، إذن الماء هو شريان الحياة لكل كائن حي. وصدق الله العظيم القائل (وجعلنا من الماء كل شيء حي) مجالات استعمال الماء يستعمل الماء في كثيرمن مجالات منها: – الشرب – الري – الطبخ – النظافة – انتاج الكهرباء – العلاج – كما أنه يمكن أن يكون كوقود للسيارات إن محطات الطاقة الكهربائية هي أكثر مستهلك للمياه لتوليد الطاقة ، و الماء ضروري أيضا في الصناعة فيتم تسخينه و يستخدم البخار الناتج عنه في تشغيل الآلات و تستخدم في تبريد المعادن الساخنة في إنتاج المواد الصلبة ، وتستخدم في تبريد الهواء و في بعض المنتجات مثل الشامبو و مستحضرات التجميل و العقاقير الكيماوية و المنظفات و المشروبات . من استخدامات المياه المفضلة الترفيه مثلا ركوب الزوارق الشراعية و التجذيف و السباحة و غيرها و لكن من المهم أخذ الحيطة و الحذر عند السباحة في البحار أو الأنهار فعليك الإنتباه من وجود الأسماك المؤذية أو المفترسة فذلك يسبب خطرا على الحياة ، أو من الممكن أن تكون الأماكن التي تسبح أو تجذف فيها ملوثة و غير صالحة لذلك . ينتشر الترفيه المائي في كثير من دول العالم نظرا لارتفاع درجات الحرارة وساعد ذلك وجود عدد من دول العالم على حدود مائية مهمة مثل وقوع الخليج العربي على الخليج العربي ومن الدول التي تتميز بالترفيه المائي ، دبي ، أبو ظبي ، الدمام ، لبنان ، الأردن ، مصر . ومن دول العالم التي تتميز بالترفيه المائي سيريلانكا ، جزر المالديف ، ماليزيا ، الصين ، كندا ، فلوريدا ، فيرجينيا ، بريطانيا ، استراليا ، بورتوريكو ،تكساس ، ويسكونسين ، وغيرها من الدول . الترفيه المائي من أكثر طرق الترفيه ذات الربحية العالية ولكن تعد تكلفة إنشاءها والمحافظة على حد الأمان فيها عالية نسبيا ، وذلك لكلفة تجديد المياه والمحافظة على نظافتها ورعاية زائريها وخاصة الأطفال منهم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *