وسائل مكافحة البعوض

وسائل مكافحة البعوض

الحشرات الطائرة والزاحفة من أكثر الأشياء إزعاجاً في محيط البيئة التي يحيا فيها الإنسان سواء في المنزل أو العمل أو في الحدائق والأماكن العامّة، وتعمل على نقل الأمراض والجراثيم والميكروبات من مكانٍ لآخر؛ فتصيب الإنسان بالعدوى والأمراض القاتلة. البعوض إحدى أنواع الحشرات الطائرة من ذوات الجناحين، تمتص الدم من جميع الكائنات الحية بلا استثناء؛ والبعوضة الأنثى هي فقط من تقوم بمص الدم من الكائنات لكي تتغذى عليها البيوض التي تحملها بعد التزاوج أما الذَكر فيتغذى على رحيق الأزهار. وهناك ثلاثة آلاف نوعٍ من البعوض؛ وتتكاثر حول الأماكن الرطبة والبرك والمستنقعات والمياه الآسنة، ومياه الصرف الصحّيّ، وحول الخضراوات والفواكهة وفي فتحات التهوية والتكيّيف وهناك تضع بيوضها بمعدل ثلاثمئة بيضة في المرّة الواحدة؛ وتفقس بعد يومٍ أو يومين من وضعها على هيئة يرقات. لدغة البعوض تسبّب الإحمرار في الجلد والألم وأحياناً الالتهاب الجلديّ مكان اللدغة، كما أنّ البعوض النَّهِم للدماء ينقل باللدغ العديد من الأمراض مِثل مرض الملاريا، وداء الفيل، والحمى الصفراء، وحمّى الضنك، وحمّى الوادي المتصدّع. يعتبر البعوض أو ما يسمّى أيضاً بالقارص من المشاكل التي يعاني منها الكثير من النّاس وخاصة عند مجيء فصل الصيف وارتفاع درجات الحرارة المرافقة له ، وهناك في بعض الدول عندما يتم إنقطاع الكهرباء تكون مشكلة إنتشار البعوض من المشاكل العظمى في ذلك اليوم ، فيكون هناك مشكلة من خلال هل تهتم بمكافحة البعوض أم إهتمامها بدرجة الحرارة المرتفعة ، ومن هنا قد نسأل أنفسنا ما الحل لمشكلة إنتشار البعوض والناموس والتخلّص منه دون إستخدام المواد الكيميائيّة التي تضر بالرئتين والصدر وتضر بالاطفال الصغار أيضاً . أجريت العديد من التجارب للتوصل إلى طرق لمكافحة هذه الحشرات للحدّ من الأمراض التي تسبّبها، والوسائل المتاحة لذلك هي على نوعين، فبعضها يقلل من انتشار وتوالد البعوض، والآخر يبعدها عن الإنسان، ومن هذه الطرق: إغلاق جميع الأماكن المعرّضة لتكاثر البعوض مثل خزانات المياه، والحفر الامتصاصيّة، والمجاري، والمناهل، ومشارب الحيوانات. تجفيف المياه السطحيّة الراكدة مثل المستنقعات التي تعدّ البيئة الأفضل للبعوض وغيرها من الكائنات الممرّضة، وبرك تجميع الماء بعد نزول المطر. استخدام مبيدات حشريّة خاصّة بيرقات البعوض في الأماكن المحتمل تواجدها فيها. رش المبيدات الحشريّة الدخانيّة في المناطق التي ينتشر فيها البعوض مثل البايروثرويدات، ولكن يجب حماية الجسم بارتداء أقنعة واقيّة، كما يجب الاستحمام بعد الانتهاء من العمليّة. تعزيز المكافحة الحيويّة فمن المعروف أنّ العديد من الحيوانات تتغذّى على البعوض ومن أهمّها الضفادع، وبالتالي فإنّ تواجدها بالقرب من المستنقعات وأماكن تجمّع المياه يحدّ من تكاثر البعوض بشكل كبير. تركيب المناخل على الوافذ ومداخل المنازل والمؤسسات من أجل منع دخول البعوض، ووضع ناموسيّة على السرير. استخدام كريمات موضعيّة طاردة للحشرات وهي متنوعة بشكل كبير منها ما هو طبيعي مثل زيت السيترونيلا، والريحان، والنعناع، واللافندر وغيرها، كما ينصح بزراعة هذه النباتات بالقرب من مداخل المنزل. علاج الأقمشة حيث تستخدم مادة الفرمترين على الأقمشة لإبعاد البعوض، وتتواجد على شكل رذاذ، أو صابون غسيل الملابس، ويمكن استخدام الرذاذ برشه على جميع جوانب قطعة الملابس، والانتظار بعض الوقت حتى تجفّ، ومن ثمّ ارتدائها، وبذلك ستّوفر الملابس حماية ضدّ مجموعة متنوّعة من الحشرات خلال أسبوع من وضع المادة، وهي ليست مبيداً حشريّاً، ولكنّها تؤثر بشكل كبير على الجهاز العصبي للبعوضة، أمّا تأثيرها على الإنسان فيكاد لا يذكر، مع ذلك يجب عدم ضعه على الجلد مباشرة إلا في بعض الحالات مثل علاج الجرب. يتم حالياً عمل العديد من الدراسات والتجارب في الهندسة الجينيّة لإنتاج أجيال من البعوض المعدل وراثيّاً بحيث يكون أقوى من البعوض العادي، وموجه لمهاجمة الأنواع التي تنقل الأمراض، مثل البعوض الذي تمّ تعديله لمهاجمة البعوض الذي ينقل فيروس حمّى الضنك. تقوم بوضع قطعة من القطن فىوعاء قديم لا تحتاجه لانك ستقوم بحرق القطنة داخله وثم قم برش القليل من الكحول او ” سبيرتو ” علىقطعة القطن او غمسها بالكحول ثم تقوم بحرق القطنة وتضع فوقها عود من الريحان الاخضر مع تصاعد البخار من خلال القطنة بواسطة الحرق وهذه الطريقة ستخلصك من البعوض وتطرده ولكن من عيوبها لا تستخدم في الغرف الموجود بها الأطفال . قم بدهن جسمك بالقليل من الفازلين الطبي وهو معروف يباع فى الصيدليات بسعر معقول، حيث يمكنك دهن المناطق التي تكون معرضة للهواء خارج الملابس مثل الذراعين والارجل،حيث من المعروف أن البعوض يأتي الى الجسم لأنه يراه مضيء بضوء معين بسبب درجة الحرارة المرتفعة للجو المحيط ولذلك يكون مبدأ عمل الفازلين بتخفيض درجة حرارة الجسم مما يؤدي الى عدم رؤية البعوض للجسم وهذه الطريقو من أفضل الطرق للصغار والكبار ولا يوجد لها سلبيات أو أضرار. يمكنك التخلّص من البعوض من خلال تبخير المنزل كله بالبخور العادى او بخور لبان الدكروالذي يقوم بطرد كل الحشرات ، من المعروف أنّ البعوض يكره رائحة الدّخان لأنّه يعتقد أنّه حدث حريق فيهرب وهي طريقة مضمونة ولكنّها لا تلائم الأطفال . طرق فعّالة وسهلة وسريعة، ومن هذه الطرق: يتمّ قص رأس زجاجة المياه المعدنيّة، بعد ذلك يتم خلط مئتي مل من الماء مع خمسين جراماً من السكّر، ووضع هذا الخليط في الزجاجة، ويتمّ إعادة وضع رأس زجاجة الماء الّذي قمنا بقصّه، ونضعه بشكل معاكس لما كان عليه، وبعدها نغطّي زجاجة المياه المعدنية بقطعة من القماش أو الورق، ونضعها في المكان الّذي يوجد فيه البعوض. استخدام مبيدات الحشرات التي تتوافر بعدّة أشكال مثل: المبيدات التي يتمّ رشّها في المكان الذي يتواجد به البعوض، أو عن طريق رش البودرة المخصّصة للتخلّص من الحشرات. يتمّ وضع كيس شفّاف مملوء بالماء، وربطه على النوافذ والأبواب الخارجية. يتم زراعة أنواع معيّنة من النباتات التي تعمل على طرد البعوض مثل: الريحان، ونبات النيم، ويتمّ وضعها على النوافذ كي تمنع دخول البعوض. من الطرق الآمنة لإبعاد البعوض (والمُؤيَّدة بدراساتٍ علميَّة) أثناء النّوم هو دهنُ الجسم بطبقة على الجلد تعملُ كطبقة حماية عازلة لتمنعَ خرطوم البعوض من امتصاص الدّم من الجسم، فالكثير من الموادّ التي لها خواصٌّ مُضادَّة للجراثيم والفطريات القادرةٌ على إبعاد البعوض ومنعه من الاقتراب من الإنسان النّائم، ومن الأمثلة السَّهلة على ذلك دهنُ الجسم بزيت الزّيتون أو بالفازلين أو الجلسرين، فهذه المواد تُشكّل جدران حماية تُعيق قدرة البعوض عن الوصول إلى الجسم، وتستمرُّ فعاليتها مُدَّة لا تقلُّ عن ثماني ساعات. يُعتبر الليمون أيضاً مادّة طاردة للبعوض، فعندما يُدهَن الجسم بعصير اللّيمون لا يقترب منه البعوض بل يُعيقُه، والبعض بدلاً من فرك الجسم باللّيمون يقوم بإحضار ثمرةٍ ويقطعها لنصفين ومن ثمَّ ينثرُ حبّات من القرنفل على سطح نصف حبة اللّيمون، ممَّا يعملُ على طرد البعوض من المنطقة، وذلك بمواد طبيعيّة بالكامل، ممَّا يضمنُ عدم خطورتها على صحّة من في الغُرفة، ومن المُمكن توزيعها في مواضع مُختلفة حول السّرير قبل النّوم. هناك بعض النّباتات التي يُمكن زراعتها حول أو داخل المنزل لتقوم بطرد البعوض، وهي بصُورةٍ خاصَّة النّباتات العطريّة التي تُصدر روائح نفَّاذة مُزعجةً للحشرات، ومنها الرّيحان، والنّعنع، والميرمية، والزّعتر، ويُمكن الحصول عليها باقتناء وعاء صغير من أحد المشاتل لتُزرَع فيه النَّبتة، ومن ثمَّ يُوضع الوعاء في غرفة النّوم لطرد البعوض والذّباب وغيرهما من الحشرات، وبدلاً من الوعاء البلاستيكيّ (لو لم تكُن ثمَّة رغبة به) يمكن وضع عروق النّعنع والرّيحان المقطوعة بالقُرب من مُقدّمة السّرير، فعندما يشمّ البعوض الرّائحة يبتعدُ عن الشّخص النّائم مباشرة. شاركها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *